الأعمال الإنسانية

تروم الأعمال الإنسانية التي تقوم بها مؤسسة محمد الخامس للتضامن، تقديم دعم مباشر وآني للأشخاص المتواجدين في وضعية صعبة، من جراء الكوارث الطبيعية

تفاصيل

الأعمال الاجتماعية

تهدف الأعمال الاجتماعية التي تقوم بها مؤسسة محمد الخامس للتضامن، إلى تحسين وتقوية البنيات

تفاصيل

التنمية المستدامة

تشكل التنمية المستدامة لبنة أساسية في مجال تدخلات مؤسسة محمد الخامس للتضامن.

تفاصيل
الصفحـة الرئيسـيةالأحداث › تدشين جلالة الملك لمشاريع اجتماعية جديدة بمراكش: تجسيد للزخم القوي الذي تشهده عملية التضامن

تدشين جلالة الملك لمشاريع اجتماعية جديدة بمراكش: تجسيد للزخم القوي الذي تشهده عملية التضامن

الخميس 08 نوفمبر 2012

أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس ٬ نصره الله ٬ يوم الخميس بمراكش٬ على تدشين الفرع الجهوي لمركز محمد السادس للأشخاص المعاقين ولمركز التكوين المهني في حرف البناء ٬ ليعطي جلالته بذلك المثال الساطع على تشبث المملكة الراسخ بالقيم النبيلة للتضامن.
ويأتي تدشين هذين المشروعين٬ اللذين أنجزتهما مؤسسة محمد الخامس للتضامن باستثمارات إجمالية بلغت 46 مليون درهم٬ للتأكيد على مركزية قضية الشباب وإرادة جلالة الملكة القوية في ضمان تكافؤ الفرص للجميع٬ لاسيما بالنسبة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة.

ويندرج هذان المشروعان٬ ذوا القيمة الإجتماعية المضافة العالية٬ في إطار النهج الذي سطرته مؤسسة محمد الخامس للتضامن والذي يجعل من التكوين وصقل المهارات والادماج السوسيو- مهني لجميع فئات المجتمع حجر الزاوية في عملها.

وعلى غرار المركزين الجهويين للأشخاص المعاقين بآسفي ووجدة ٬ سيشكل مركز مراكش إطارا ملائما لتجميع أنشطة المنظمات غير الحكومية . ويهدف هذا المركز إلى التكفل المندمج بذوي الاحتياجات الخاصة .

وسيساهم المركز الجديد٬ باعتباره منشأة طبية - تربوية واجتماعية - مهنية٬ بامتياز٬ في تطوير مهارات وخبرات من شأنها ضمان اندماج سوسيو - تربوي ومهني للمستفيدين٬ وذلك في إطار مقاربة تشاركية بين مختلف المتدخلين.

ومن الأهداف الرئيسية لهذا المركز متعدد الوظائف٬ الوقاية والتكفل المبكر بالمعاق من منظور طبي وتربوي٬ والرعاية الرياضية٬ والرعاية الاجتماعية للأطفال في وضعية إعاقة٬ ومصاحبة الأسر ( توجيه الآباء) ٬ والتكوين المهني للأشخاص المستهدفين.

أما إنجاز مركز التكوين المهني في حرف البناء فيستجيب لحاجيات تأهيل الشباب بمراكش٬ وهو يندرج في إطار برنامج عمل مؤسسة محمد الخامس للتضامن الذي يولي أهمية بالغة لتكوين الشباب باعتباره أداة مثلى للادماج الاجتماعي والمهني.

ويروم المركز الإرتقاء بمستوى تكوين الشباب وذلك من خلال تمكينهم من تكوينات في مهن البناء والأشغال العمومية .

وستشكل مختلف فضاءات المركز رافعة أساسية لتطوير قطاع البناء والأشغال العمومية على مستوى الجهة والنهوض به ٬ كما سيشكل أرضية لتأطير وإدماج الشباب.

ويأتي هذان المشروعان اللذان دشنهما جلالة الملك ٬ أيده الله ٬ ليعززا مختلف الأعمال التي تنجزها مؤسسة محمد الخامس للتضامن على مستوى مدينة مراكش ٬ والتي تروم ٬ بالأساس٬ تثمين مؤهلات الشباب باعتباره فاعلا حقيقيا في العملية التنموية.

وبهذه المناسبة ٬ سلم جلالة الملك دروعا تضامنية من مؤسسة محمد الخامس للتضامن لمسؤولي مقاولات مواطنة ساهمت بفعالية في إنجاز وتمويل مشاريع وبرامج المؤسسة.

ويتعلق الأمر بالسادة طارق السجلماسي الرئيس المدير العام للقرض الفلاحي ٬ ومحمد الكتاني الرئيس المدير العام "للتجاري وفا بنك" ٬ وهشام بلمراح الرئيس المدير العام للتعاضدية الفلاحية المغربية للتأمين -التعاضدية المركزية المغربية للتأمين ٬وميشيل هاسكويت الرئيس المدير العام لشركة "أكسا للتأمين المغرب".


Fermer